ورشة عمل حول الواقع المائي في الأردن

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

هالة الشحاحدة-30/4/2019

أقيمت في قاعة كلية الأعمال في الجامعة برعاية رئيس الجامعة الدكتور محمد خير الحوراني مندوباً عنه الدكتور جلال عبدالله نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية ورشة عمل حول الواقع المائي في الأردن لنشر الوعي تجاه الحصاد المائي وترشيد استهلاك المياه بين الطلبة الجامعة وكادرها من الهيئتين الأكاديمية والإدارية، قدم لها مساعد أمين عام وزارة المياه والري لشؤون الإعلام الدكتور عدنان الزعبي.

حيث تحدث الدكتور الزعبي عن الحصاد المائي مشيراً إلى أن جمع (10%) من مياه الأمطار تكفي للاحتياجات المنزلية للمواطنين، مؤكداً ضرورة ترشيد استهلاك المياه و تغيير أنماط السلوك لاستخدامات مياه الشرب لافتاً إلى مشروع تدريب السباكة للنساء والذي يوفر فرص جديدة في مهنة صيانة شبكات وتركيب خطوط المياه فيما تعد الجامعات منابر لنشر الوعي لدى المواطن الأردني في ترشيد استهلاك المياه.

واشارت جمانه العايد من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ إلى المشاريع التي تقوم بها الوكالة مع وزارة المياه والري ووزارة الأوقاف ووزارة التربية والتعليم ومجلس الكنائس من حيث اصدار الفتاوي الدينية التي تدعو لتوفير المياه والعمل على  دمج كفاءة استخدام المياه في المناهج التربوية واصدار دليل الطلبة المائي.

فيما قدمت المهندسة علا قواسمة من وزارة المياه عرضاً لنتائج دراسة الاحتساب المائي في جامعة الطفيلة والتي أعدتها الوزارة مشيرة إلى  كمية استهلاك المياه في الزراعة والسكن والمرافق الصحية وغيرها حيث خرجت الدراسة بعدة توصيات أهمها: الصيانه المنزلية، وتركيب عدادات فرعية لكليات الجامعه للكشف عن تسريب المياه، وضرورة تنظيف الخزانات، واقامه محطة معالجة للمياه العادمة.

وفي نهاية الورشة التي أدارها الدكتور محمد الصرايرة دار حوار هادف وبناء حول بحث الحلول لمواجهة شح المياه والتعامل معه.

قراءة 589 مرات آخر تعديل في الثلاثاء, 30 نيسان/أبريل 2019 14:30

Search